لجنة الزراعه في بلدية عيتيت . محمية البلدة عادت الى الحياة ونسعى للحصول على مزيد من الدعم لإستكمال المشروع

Whatsapp

خاص صور برس – حيدر عطوي 

بعد النداء الذي أطلقته لجنة الزراعة في بلدية عيتيت قبل أشهر . هب عدد من المغتربين والمقيمين لأنقاذ محمية البلدة . وأستعادت المحمية رونقها وتحول المكان الى واحة خضراء يضج بالحياة .

وقد سعت بلدية عيتيت بشخص رئيس لجنة الزراعه الحاج عادل رملاوي الى ايلاء موضوع الحرش أهمية قصوى حيث قال رملاوي لموقعنا ” قمنا بتنظيف الحرش من الاعشاب الضارة والبلان . كما قمنا بري الاشجار بشكل منتظم ووضع أسمدة سواد عضوي لكل شجرة . كم عملنا على دعم  التربة بالكيماوي الزراعي . ومد شبكة ري لعدد كبير من الاشجار “

وعن أسماء المتبرعين لإحياء محمية عيتيت . أجاب الحاج رملاوي ” من باب الشفافية والمصداقية فأننا نحرص دائما على اطلاع المتبرعين على المحمية لكي يعرفوا أين وكيف صرفت أموالهم . علما أنهم لم يسألونا ولكننا نفعل ذلك من باب ابراء الذمة ” ثم يكمل الحاج رملاوي كلامة

” ومن باب الانصاف ايضا يهمنا أن نذكر أسماء المتبرعين وهذا حق لهم علينا كبلدية . فهم لبوا دعوتنا دون تردد ولا زالو . ونتمنى أن يلبي أخرون دعوتنا لأن هذه المحمية بعد سنوات قليلة ستصبح حرشا يقصده كل أهل البلدة في الصيف . أما أسماء المتبرعين فهم مع حفظ الالقاب …

الحاج علي بعلبكي

الاشقاء عماد وميلاد وجهاد صالح محسن

علي حيدر محسن

علي حسن موسى محسن

حبيب بسمة

المهندس حسن مصطفى بزون

علي حسن بزون ( ابن المرحوم أبو أيمن )

الاشقاء هاني و رضا محسن

حسن عبدالله يوسف محسن

نسيب رضا طحيني

الاشقاء رضوان ونعمان طحيني

يوسف محمد عقيل بزون

عبدالله أسعد طحيني

أما عن الخطة المقبله فيقول رئيس لجنة الزراعة في بلدية عيتيت . أن اللجنه طلبت من أكثر من جهه شتول لكي تعيد زرع الاشجار التي لم يكتب لها الحياة . متمنيا على أهل الخير أن يساهموا في دعم هذا المشروع الذي يحتاج الى أستكمال ماتم العمل به حتى النهاية .

 

 

Whatsapp