تضامناً مع الجسم الطبيّ ولمواجهة مأساة بيروت .توتال تتبرّع بالمازوت لدعم المستشفيات

Whatsapp

يشعر المرء في كثير من الأحيان بمحدوديّة الكلمة في مواجهة المأساة، وقد يعمد إلى التعبير عن المواساة بطرق عديدة ومختلفة، حيث يكون منها ما هو عمليّ ذو آثار إيجابيّة تُبقي أصحاب المصيبة على قيد الأمل. وهذا بالضبط ما قامت به توتال في لبنان في أعقاب الانفجار الهائل، الحدث الصادم الذي ضرب قلب لبنان في 4 آب وأمتدت أضراره إلى مسافات واسعة وأحدثت دمار كبير للمباني والممتلكات، فضلاً عن مئات القتلى وآلاف الجرحى.
فقد قامت توتال في لبنان، وشعوراً منها بالمسؤوليّة الاجتماعيّة، وتضامناً مع الجسم الطبيّ في لبنان، ومع بيروت المدينة العزيزة على قلوب الجميع، بالتبرّع بالمازوت، ما يوازي 750000 لتر، دعماً للمستشفيات، لمساعدتها على مواصلة عملها المتفاني في هذه الظروف الصعبة التي كانت تحيط بلبنان حتى قبل الانفجار المدمّر ونتائجه الكارثيّة على المدينة وسكّانها.
وقد تمّ تقديم هذا الدعم إلى أربعة مستشفيات في العاصمة، وهي مستشفى أوتيل ديو دو فرانس ومستشفى القديس جاورجيوس ومستشفى القديس يوسف ومستشفى رفيق الحريري الجامعي، تقديراً لدور هذه المؤسسات الإنساني المتواصل وخاصّةً أنّ عدداً منها قد أصيب خلال انفجار المرفأ وتضرّر على نحو كبير، حتى أنّ بعضها اضطر إلى نقل المرضى والجرحى على وجه السرعة إلى مستشفيات أخرى لتشكّل هذه المؤسسات جسماً واحداً متعاوناً في زمن المصيبة التي حلّت على العاصمة. 
وقد اعتبرت توتال في لبنان هذه المبادرة تعبيراً عن مساهمتها في نشر الأمل والروح الإيجابيّة الداعمة، وتعزيزاً للنهوض من جديد، بالتعاون والتكاتف بين الجميع مع إيمان توتال في لبنان بقدرة الشعب اللبناني، كما عوّدنا دائماً، على التغلب على الصعوبات والعوائق، وإنّ بيروت ستسترجع أنفاسها وبقوّة، وستزهو من جديد على شاطئ المتوسط وتزدهر، ومهما توالت عليها النكبات ستكون لها قيامة.

لايك لصفحتنا على فيسبوك لمزيد من الأخبار

 

الجديد

Whatsapp

تابعنا على فيسبوك