شاهد- إصابة خطيرة لنجم ليفربول الشاب وصلاح المصدوم يستنجد بالطاقم الطبي.

Whatsapp

ليفربول

في الدقيقة 60 من مباراة ليدز يونايتد وليفربول بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم (البريميرليغ)، تم طرد الهولندي باسكال ستريك لاعب ليدز بعد تدخله العنيف للغاية على هارفي إليوت لاعب “الريدز” في إحدى الكرات المشتركة.

ليفربول

واضطر لاعب ليفربول لمغادرة الملعب على نقالة متأثرا بإصابته البالغة.

بدوره، قال يورغن كلوب مدرب الفريق إن لاعبه إليوت سيخضع للمزيد من الفحوصات لمعرفة مدى خطورة إصابته بعد الفوز 3-صفر على ليدز يونايتد في البريميرليغ، لكنه أكد أن كاحل اللاعب الشاب “لم يعد في مكانه الطبيعي”.

وأصبح إليوت من العناصر المهمة في تشكيلة ليفربول هذا الموسم، رغم بلوغه الـ18 من عمره في أبريل/نيسان الماضي، لكنه سيكون مهددا بالغياب طويلا بعدما خرج محمولا على محفة عقب تدخل من باسكال ستراوك لاعب ليدز.

واستشاط كلوب غضبا خارج الملعب خلال وجود إليوت على أرض الملعب، قبل أن يتقرر طرد ستراوك ببطاقة حمراء مباشرة.

 

وقال كلوب “من الجيد أنه استطاع كتابة تعليق على إنستغرام بعد المباراة، حيث يظهر ذلك أنه لم يعد يشعر بألم كبير”.

وأضاف أن “الكاحل لم يعد في مكانه الطبيعي… هذه إصابة سيئة وكل ما علينا هو الانتظار لإجراء المزيد من الفحوص والتقييمات”.

وظهر صلاح في الفيديو مرعوبا ويستنجد بالطاقم الطبي لفريقه.

ونشر إليوت صورة له على خدمة “قصتي” في حسابه على “إنستغرام” وأرفقها بتعليق “شكرا على الرسائل يا رفاق، الطريق إلى التعافي”.

ونجح ليفربول في البقاء من دون هزيمة للمباراة 14 على التوالي في البريميرليغ، محققا رقما أعلى من أي فريق آخر في الدوري الممتاز.

Whatsapp