حركة أمل أحيت ذكرى الش ه يدين “حمود و جزيني” في بلدتيهما كفرملكي وكفرحتى .

Whatsapp

حركة

حركة أمل أحيت ذكرى الشهيدين “حمود و جزيني” في بلدتيهما كفرملكي وكفرحتى .

حركة أمل أحيت الذكرى السنوية للشهيدين القائدين عباس حمود ( ابو علي ) ومحمد جزيني وذكرى شهداء افواج المقاومة اللبنانية أمل في بلدتي كفرحتى وكفرملكي بوقفتين رمزيتين امام أضرحة الشهداء

(تصوير الزميل علي هاني)

أحيت حركة أمل الذكرى السنوية للشهيدين القائدين محمد جزيني وذكرى شهد-اء افواج المقاومة اللبنانية امل في بلدة كفرحتى وعباس حمود ( ابو علي ) وشهداء افواج المقاومة اللبنانية امل في كفرملكي بإحتفالين رمزيين في البلدتين وأمام روضة الشهد-اء بحضور رئيس المكتب السياسي في الحركة جميل حايك وعضو هيئة الرئاسة في الحركة الدكتور خليل حمدان ووفد من قيادة إقليم الجنوب في الحركة ، المسؤول التنظيمي المركزي في الحركة يوسف جابر ، مسؤول مكتب الشباب والرياضة المركزي علي ياسين ، نائب رئيس الإتحاد العمالي العام حسن فقيه ، عضو المكتب السياسي بسام كجك ، اعضاء لجنة المنطقة السابعة في الحركة وقيادات من كشافة الرسالة الإسلامية وفعاليات بلدية وإختيارية ولفيف من العلماء وذوي الشهداء .
* كفرحتى
المحطة الاولى كانت في بلدة كفرحتى حيث أستهلت الوقفة بزيارة قام بها حايك وحمدان والوفد الحركي لمنزل الشهيد القائد محمد جزيني في كفرحتى بعدها قام الوفد بوضع أكاليل من الزهر على ضريح الش-هيد جزيني وأضرحة الشهداء في البلدة على وقع عزف النشيدين الوطني اللبناني ونشيد حركة أمل عزفتهما الفرقة الموسيقية في كشافة الرسالة الاسلامية .
* كفرملكي
المحطة الثانية كانت في بلدة كفرملكي حيث اقيم مجلس عزاء في النادي الحسيني للبلدة تخليدا
للقائد الشهيد عباس حمود
( ابو علي ) وشهداء افواج المقاومة اللبنانية أمل في كفرملكي بعدها زار الوفد الحركي منزل الشهيد أبو علي حمود .
ومن ثم أقيم احتفال رمزي في امام أضرحة الشهداء ثم وضعت اكاليل من الزهر على ضريح الشهيد القائد حمود وشهداء الحركة في كفرملكي وذلك على وقع عزف النشيدين اللبناني ونشيد حركة أمل للفرقة الموسيقية في كشافة الرسالة الإسلامية .
هذا وقد القى عضو هيئة الرئاسة في حركة أمل الدكتور خليل حمدان كلمة في الاحتفالين تحدث فيها عن مزايا الشهداء وتضحياتهم التي أسهمت بصنع عناوين القوة والعزة والمنعة والوحدة للوطن مشدداً على أهمية الاقتداء بالشهداء وعطاءاتهم التي بذلت من اجل الوطن ، مجدداً التأكيد على وجوب أن تكون التضحيات من اجل الوطن وليس التضحية بالوطن من أجل المصالح الذاتية
مؤكداً بأن الحركة ومهما بلغت الضغوطات ومهما تصاعدات حملات الافتراء والتشويه والاستهداف لها ولتاريخها وقياداتها هي لن تتخلى عن التمسك بالثوابت التي تحفظ لبنان وتصون عناوين قوته وهويته وعروبته في مواجهة المشاريع المشبوهة التي تريد معاقبة لبنان وإضعافه مقابل المشروع الصهيوني وعدوانيته وأطماعه في لبنان والمنطقة ، ولفت حمدان الى ان حركة أمل مع أي حوار يعزز وحدة لبنان الوطن النهائي لجميع ابنائه وبعيدا عن طروحات التقسيم او الفدرلة المقنعة بعناوين براقة ومع اي حوار يعزز عناوين قوة لبنان المتمثلة بالجيش والشعب والمقاومة .

حركة
حركة

Whatsapp