النائب بلال عبد الله عبر تويتر: “اسمعوا استغاثة الطبيب والممرض والمريض، وبادروا بالدعم.”

Whatsapp

أوضح عضو اللقاء الديمقراطي النائب بلال عبدالله، عبر “تويتر”، أن (مساهمة البرجوازية اللبنانية وأثرياء لبنان على كثرتهم في الداخل والاغتراب، ومجالس الطوائف المتعددة وصناديقها وأوقافها في دعم القطاع الاستشفائي والطبي في مواجهة جائحة كورونا في ظل إفلاس الدولة، هي دون المستوى المطلوب. اسمعوا استغاثة الطبيب والممرض والمريض، وبادروا بالدعم).

 

 

Whatsapp